وزير الحكم المحلي يفتتح محطة ترحيل نفايات مدينة رفح

وزير الحكم المحلي يفتتح محطة ترحيل نفايات مدينة رفح

افتتح معالي وزير الحكم المحلي المهندس مجدي الصالح، محطة ترحيل نفايات مدينة رفح، وذلك اليوم الأربعاء الموافق 18 ديسمبر 2019، بحضور كل من عطوفة محافظ محافظة خان يونس د. أحمد الشيبي، وعطوفة محافظ محافظة غزة السيد إبراهيم أبو النجا، وعطوفة محافظ محافظة رفح السيد أحمد نصر، ورئيس مجلس إدارة مجلس الخدمات المشترك لإدارة النفايات الصلبة في محافظات خان يونس، رفح والوسطى م. علاء الدين البطة، ورئيس بلدية رفح د. أنور الشاعر، ورئيس بلدية عبسان الكبيرة الدكتور محمود أبو دراز، ورئيس بلدية المغازي السيد محمد النجار، والسيد مدير عام صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية الدكتور توفيق البديري، ، وأصحاب المصلحة من القائمين على إدارة المحطة والمقاول و فرق الإشراف.

وفي كلمته الافتتاحية، رحب م. علاء الدين البطة بالحضور وأشار بأن هذه المحطة هي أحد المشاريع الاستراتيجية على مستوى محافظة رفح، والتي تم تنفيذها من قبل الصندوق وبتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) والاتحاد الاوروبي، بقيمة 1.4 مليون يورو، لصالح كل من المجلس وبلدية رفح، حيث ستساهم في حل مشكلة نقل وترحيل النفايات الصلبة من الأحياء الغربية البعيدة لمكب نفايات الفخاري وستستقبل المحطة (60) طناً من النفايات يومياً، مما يؤدي لتقليل التكاليف التي كانت تقع على عاتق بلدية رفح، بالإضافة للحفاظ على نظافة البيئة المحيطة بسكان الأحياء المستفيدة من المشروع.

وقد أشار م. البطة بأن المحطة قد أقيمت على مساحة 10 دونمات وأنها تشمل مكان لترحيل النفايات اليومية بالإضافة لكراج لسيارات البلدية وورشة لصيانة آليات بلدية رفح، حيث سيتم نقل الورشة التي تقع في مركز المدينة إلى المحطة الجديدة، الأمر الذي سينعكس بالإيجاب على سكان وسط المدينة خاصة في مجال العمل اليومي وحركة المرور.

هذا وقد أكد م. البطة بأن المجلس سيواصل عمله المستمر من تطوير آليات العمل في جمع وترحيل والتخلص من النفايات الصلبة في جنوب ووسط القطاع، وفق الأسس والمعايير البيئية والاجتماعية السليمة، وبالتعاون مع الهيئات المحلية الأعضاء بالمجلس، وقد أثنى م. البطة على دور الصندوق الفاعل في تنفيذ برنامج إدارة النفايات الصلبة وهنأهم على هذا الإنجاز، بالإضافة لتقديمه الشكر الجزيل لممولي البرنامج وخاصة الوكالة الفرنسية للتنمية على تمويلها لإنشاء المحطة.

بدوره، بارك م. مجدي الصالح لأهالي قطاع غزة افتتاح هذا المشروع الحيوي الهام، والذي سيخدم ما يقارب من 120 ألف مواطن، حيث صمم وجهز بأحدث الطرق العلمية والفنية، انسجاماً مع الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات الصلبة، من اجل أن ينعم المواطن الفلسطيني بخدمة متطورة في جمع النفايات بطرق أكثر كفاءة.

وأضاف الصالح بأن المحطة ستسهم في تقليص الوقت و الجهد المستنفذ في عملية إدارة النفايات الصلبة وإتاحة المجال لإمكانية فصل النفايات وبالتالي تقليل حجم النفايات التي تنقل إلى المكبات، مؤكداً أن هذا الانجاز لم يكن ليحصل لولا تتضافر جميع الجهود والتكامل بالعمل سواء من الحكومة او الشركاء الدوليين او المجتمع المحلي ومجلس الخدمات المشترك ، وكذلك طواقم التنفيذ والاشراف خاصة طواقم صندوق تطوير واقراض الهيئات المحلية والمقاولين.

وشكر الصالح الوكالة الفرنسية للتنمية والاتحاد الاوروبي، والبنك الدولي ومملكة السويد، على الدعم السخي لتنفيذ هذا المشروع الذي يندرج تحت المشروع الأكبر لإدارة النفايات الصلبة في المحافظات الجنوبية.

والجدير بالذكر أن برنامج إدارة النفايات الصلبة في غزة هو برنامج شامل يهدف إلى تحسين خدمات إدارة النفايات الصلبة في محافظات خان يونس ورفح والمنطقة الوسطى ويستفيد منه حوالي 800 الف نسمة من سكان وسط وجنوب قطاع غزة ومن خلاله تم توفير مكب نفايات صحي وصلت تكلفته إلى نحو 9,400,000 يورو على مساحة بحجم 235 دونم، وتم بناء محطات ترحيل ذات صلة، وتحسين الجمع الأولي وذلك لضمان التخلص الصحي من النفايات.


المزيد من المقالات
image

ورشة عمل إلكترونية Online لختام دراسة تقييم الأثر البيئي والإجتماعي لمشروع إدارة النفايات الصلبة في قطاع غزة

image

تحديث دراسة تقييم الأثر البيئي والإجتماعي لمشروع إدارة النفايات الصلبة في قطاع غزة

image

توقيع مذكرة تفاهم لتشغيل وضمان استدامة عمل محطة معالجة النفايات الطبية التابعة للمجلس

image

تقرير صحفي مسجل حول زيارة باص المدونين البيئيين لمنشآت المجلس